Connect with us

الأخبار

تفاصيل مالية.. الإسماعيلى : مجلس الإدارة أطلع محافظ الإسماعيلية على حجم المصروفات

كشف مصدر مسئول بالنادى الإسماعيلى أن مجلس الإدارة برئاسة المهندس إبراهيم عثمان أبلغ اللواء حمدى عثمان محافظ الاسماعيلية خلال اجتماع المجلس بالمحافظة منذ ايام بحجم المصروفات التى أنفقت خلال فترة المجلس.

وأضاف المصدر ان مجلس الإدارة أغلق ملفات مالية كثيرة مثل التأمينات الاجتماعية وهى المشكلة الأكبر التى كانت تواجه النادى خاصة وان هناك أحكام قضائية صدرت من قبل ضد مسئولين تنفيذيين داخل النادى بالإضافة إلى عدم حصول الموظفين على حقوقهم المالية بعد التقاعد.

وأشار إلى إدارة الإسماعيلى اغلقت أيضا ملف الشكاوى المقدمة من اللاعبين ضد النادى بالتصالح مع اللاعبين وسداد مستحقاتهم.

وأوضح المصدر إلى أن ملف الديون المتأخرة المستحقة لشركة الكهرباء والبالغ حولى مليون جنيه تم الانتهاء منه بسداد مبلغ ٦٠ الف جنيه شهريا بالإضافة إلى فاتورة الشهر الصادرة حديثا وخلال السنة المالية الحالية سيتم الانتهاء تمام من  مديونية شركة الكهرباء.

وابرز المصدر دور مجلس الإدارة فى سداد مبلغ ١٣ مليون جنيه لمصلحة الضرائب منذ تولى المجلس الحالى إدارة النادى فى سبتمبر ٢٠١٦ موضحا ان المجلس تسلم النادى ومديونية الضرائب حوالى ٣٨ بدون فوائد المبلغ التى تتخطى ١٥ مليون وهناك قرار وزارى بإضافة فؤائد المبلغ وهو ما يرهق خزينة النادى بسداد مبلغ إضافى اخر، وعلل المصدر بأن مديونية الضرائب تجرى تسويتها هذه الأيام لتحديد حجم المديونية الأصلية وقيمة فوائد الدين.

وعن فريق الكرة قال إن هناك التزام بسداد حقوق اللاعبين حسب العقود السنوية والمكافآت بالإضافة إلى حجم المصروفات الإدارية مثل الانتقالات والإقامة الفندقية موضحا ان سوء النتائج هذا الموسم حرم النادى من الحصول على الامتيازات الخاصة بعقود الشركة الراعية مثل الحصول على مكافأة فى حال تحقيق الفوز فى أربعة مباريات متتالية او الفوز خلال التواجد بالمربع الذهبى.

واختتم المصدر تصريحاته لاسماعيلى لايف أن رواتب العاملين والاجهزة الفنية والإدارية والطبية لقطاع كرة القدم والأنشطة الرياضية يبلغ حوالى ٨٠٠ الف جنيه شهريا وهناك التزام بمواعيد صرف الرواتب وبرر ارتفاع قيمة الرواتب بإضافة العلاوات المتأخرة للموظفين بالإضافة إلى أن قطاعى الناشئين والأنشطة فى السنوات الأخيرة لم يصرف له رواتب إضافة إلى زيادة مرتبات العاملين بالنادى لمواجهة غلاء المعيشة.

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من الأخبار